لاعب الكاميرون: رفضت تمثيل فرنسا بسبب العنصرية ضد المسلمين

آسو أكوتو

كشف مدافع المنتخب الكاميروني الأول لكرة القدم، بينوا آسو أكوتو، عن السبب الرئيسي الذي دفعه لتمثيل منتخب “الأسود” على حساب المنتخب الفرنسي، مُرجعاً دوافع رفضه اللعب لمنتخب “الديوك” وتفضيل منتخب “الأسود” إلى أسباب دينية وعرقية.

وعزا اللاعب البالغ من العمر 30 عاماً في تصريحات نشرها الموقع الرسمي لهيئة الإذاعة البريطانية “بي.بى.سي” سبب رفضه الدفاع عن ألوان المنتخب الفرنسي الأول لكرة القدم، إلى ما وصفه بـ”العنصرية المقيتة” التي تتبعها الصحافة الفرنسية تجاه اللاعبين المسلمين والسود.

وقال الظهير الأيسر الكاميروني المولود في فرنسا: “لم يرق لي ما كان يحدث مع لاعبي المنتخب الفرنسي عندما كان الفريق الوطني يتكبد نتيجة سيئة، فقد كانت الصحف الفرنسية تلوم الكثيرين من ذوي البشرة السوداء، والديانة الإسلامية وتحملهم مسؤولية الهزيمة”.

ومضى اللاعب، الذي تألق بشكل لافت مع المنتخب الكاميروني في مباراته الأولى في كأس العالم أمام المكسيك، قائلاً: “حقاً أنا لا أحب ذلك، وهذه النقطة تجعلني أرفض اللعب لبلد عنصري مثل فرنسا”.

يُذكر أنّ “أكوتو” قد استهل مسيرته في الدوري الفرنسي لكرة القدم، وبالتحديد مع فريق لانس، وذلك قبل أن ينتقل إلى صفوف نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي في عام 2006، الذي لعب له حوالى 150 مباراة، قبل أن ينضم على سبيل الإعارة في الصيف الماضي إلى فريق مدرب توتنهام السابق هاري ريدناب، كوينز بارك رينجرز، الذي لعب له هذا الموسم 32 مباراة في الدوري الإنجليزي.

التعليقات

2 تعليقان
  1. عبدالله راجح
    1

    هكذا الرجال وهكذا الإسلام وإلافلا صح لسانك ياولد الكميرون

    Thumb up 3 Thumb down 0
    22 يونيو, 2014 الساعة : 9:52 م
  2. سكري القصيم
    2

    ليت كل الاعبين المسلمين مثلك

    Thumb up 0 Thumb down 0
    23 يونيو, 2014 الساعة : 1:36 م
114