برانديللي: كنت أتمنى لو منحنا يومين للراحة قبل النهائي

أعرب مدرب المنتخب الإيطالي لكرة القدم، تشيزاري برانديللي، اليوم عن فخره للإنجاز الذي حققه فريقه ببطولة أمم أوروبا “يورو2012” التي احتل فيها مركز الوصافة، في الوقت الذي طالب فيه بتغييرات في المستقبل.

وقال برانديللي من “بيت الآتزوري” في كراكوف (بولندا) للصحفيين “لا يمكننا العودة للخلف، فهذا أكثر ما يقلقني. فنتيجة النهائي لا يمكن أن تؤثر بأي شكل على اللاعبين” في إشارة لخسارة إيطاليا نهائي البطولة أمام إسبانيا 0-4 لتتوج الأخيرة باللقب للمرة الثانية على التوالي.

وشدد المدرب على ضرورة مواصلة المشروع الذي بدأه مع المنتخب “هناك مشروع فني في الاتحاد الإيطالي وسنحاول البحث عن (أندريا) بيرلو جددا، بالإضافة إلى ذلك سنطلب وقتا أطول للعمل مع اللاعبين، كل شهرين، لمتابعة تطورهم”.

وأضاف “إذا اكتفينا بالتجمع ثلاث مرات فقط للتدرب كل ثمانية أشهر فلن يحقق هذا المرجو. أعتقد أنني أعرف عملي جيدا وهذا ما ظهر في اليورو”.

وكشف “مباراتنا القادمة ستكون ودية أمام إنجلترا يوم 15 أغسطس، لكن قبل هذا الموعد بأيام ستقام مباراة السوبر الإيطالي (يوفنتوس ونابولي) في بكين. هذا أمر معقد وعندما أقول إنه لا يوجد اهتمام بالمنتخب فهذا حقيقي”.

وحول تقديره لأداء إيطاليا في اليورو، قال “البلد ينبغي أن يكون فخورا بمنتخبه، إننا راضون لأننا وصلنا لأبعد دور في البطولة وقدمنا كرة جيدة. لقد أهدينا لإيطاليا حلما لأننا لم نكن نتوقع هذه النتائج قبل انطلاق البطولة”.

وعن مباراة إسبانيا في النهائي، أكد “كنت أتمنى لو منحنا يومين إضافيين للراحة، لكنني أهنئ إسبانيا، فريقها مستمر في الإنجازات بشكل رائع”.

108