جولة سهلة للكبار فى الدوري الايطالي

تخوض اندية المقدمة مواجهات سهلة في المرحلة العاشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم التي تنطلق يوم الثلاثاء بمواجهة باليرمو مع ميلان.

ويستقبل يوفنتوس المتصدر بعد غد الاربعاء بولونيا السابع عشر والذي خسر مبارياته الثلاث الاخيرة، ويحل نابولي الثاني على اتالانتا الخامس عشر، في حين يستقبل انتر ميلان الثالث سمبدوريا الثاني عشر المتعثر في اخر اربع مباريات.

ويتصدر يوفنتوس حامل اللقب الترتيب مع 25 نقطة من 9 مباريات وهو الوحيد الذي لم يخسر حتى الان كما لم يخسر في 48 مباراة على التوالي، بفارق 3 نقاط عن نابولي الفائز بصعوبة على ضيفه كييفو بهدف السلوفاكي ماريك هامسيك في الشوط الثاني، واربع نقاط عن انتر ميلان الذي يعيش فترة رائعة اذ فاز في اخر خمس مباريات.

وحقق يوفنتوس فوزا صعبا مس الاحد على حساب مضيفه كاتانيا بهدف وحيد سجله التشيلي ارتورو فيدال عندما كان زميله الدنماركي نيكلاس بندتنر متسللا، كما ان المباراة اثارت حملة شرسة من الانتقادات على حكم اللقاء، ذكرت بسلسلة الفضائح التي ضربت وتضرب الكرة الايطالية.

وسجل الارجنتيني غونزالو بيرغيسيو هدفا صحيحا لكاتانيا في الدقيقة 27 الغاه الحكم بداعي التسلل بعد رأسية لنيكولاس سبولي ابعدها الحارس الدولي جانلويجي بوفون الذي كان يخوض مباراته الـ500 في الدوري، ليحمل جمهور جزيرة صقلية بشدة على الجهاز التحكيمي.

وقال رئيس كاتانيا انطونينو بولفيرنتي الغاضب مما حصل: “بالنسبة لي، هذه نهاية كرة القدم. مقعد يوفنتوس هو من الغى الهدف. الحكم والحكم المساعد احتسبا الهدف، لكن بعد احتجاجات مقعد يوفنتوس، عادا عن قرارهما”.

وعلى رغم خسارة كاتانيا، الا ان مكتب المراهنات الايرلندي “بادي باور” اعلن انه دفع لمن راهن على فوز كاتانيا، معتمدا مبدأ “الدفع العادل” في ايطاليا لاول مرة، وشرح في بيان: “احيانا تكون النتيجة غير عادلة، فيكون التسديد عادلا”.

لكن رئيس يوفنتوس بيبي ماروتا استبعد ادعاءات اللعب غير النظيف: “هذه الاتهامات لا تستحق حتى الرد عليها. اخطأ الحكم لكن كان بامكاننا الفوز”.

وستكون مواجهة اتالانتا مناسبة هامة لنابولي كي يتخطى ازماته، بعد خسارته في دوري الابطال امام دنيبرو بتروفسك الاوكراني 3-1 في الدوري الاوروبي وقمة الدوري مع يوفنتوس 2-صفر، وفوزه الصعب على كييفو في ظل غياب هدافه الاوروغوياني ادينسون كافاني المصاب.

من جهته، يريد انتر تحت اشراف مدربه الشاب اندريا ستراماتشوني، مواصلة سلسلة انتصاراته، علما بانه حقق فوزه التاسع على التوالي خارج ارضه، وهو يأمل مواصلة ذلك عندما يواجه يوفنتوس السبت المقبل على ارض السيدة العجوز.

وبعد تراجعه الى المركز الرابع اثر سقوطه امام فيورنتينا بهدفين، ينوي لاتسيو العودة الى سكة الانتصارات عندما يستقبل تورينو على الملعب الاولمبي.

وفي باقي المباريات، يلعب الاربعاء كالياري مع سيينا، وكييفو مع بيسكارا، وبارما مع روما، واودينيزي مع كاتانيا، والخميس جنوى مع فيورنتينا.

110