استراليا تدرس مطالبة الفيفا بتكاليف حملة ملفها لمونديال 2022

تنزيلذكر تقرير إعلامي اليوم الجمعة ان الحكومة الاسترالية ربما تحاول استعادة الأموال التي أنفقتها خلال محاولة الفوز باستضافة مونديال 2022 وتبلغ 40 مليون دولار استرالي (7ر37 مليون دولار أمريكي ) بعد تواتر مزاعم بالرشى في حملة قطر الفائزة بتنظيم البطولة .

وذكرت صحيفة “سيدني مورنينج هيرالد” أن وزير الرياضة بيتر دوتون قال إن الحكومة الاسترالية ” تدرس خياراتها ” للحصول على بعض الملايين التي أنفقتها في حملتها في عام 2010 والتي حصلت فقط على صوت واحد .

وأضاف دوتون ان الحكومة سوف تنتظر نتيجة تحقيق مستقل يجريه الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في مزاعم الفساد .

وتابع :”اعتقد انك لا تقوم بعدة خطوات دفعة واحدة والخطوة الاولى هي الانتظار ومعرفة ما سيفعله الاتحاد الدولي . ثم اعتقد يمكننا دراسة الخيارات “.

وكان رئيس اتحاد كرة القدم الاسترالي فرانك لوي طالب الفيفا باعادة الاموال .

وقال لوي في ساو باولو إن دعم استراليا لجوزيف بلاتر في التنافس مجددا على منصب رئيس الفيفا سوف يتوقف على رد فعله تجاه تقرير المحقق .

وقال ديفيد هيل رئيس اتحاد كرة القدم الاسترالي من 1995 إلى 1998 ، لهيئة الاذاعة الاسترالية إن الحكومة الاسترالية كانت ” مجنونة ” للمجازفة بالمال العام في محاولة الحصول على كأس العالم لعام 2022 ” عندما كان الجميع يعلمون ان العملية كانت غير نزيهة ” .

110