فيا: مونديال البرازيل سيشهد نهاية مسيرتي مع المنتخب الإسباني

فيا

قال المهاجم الإسباني الدولي، ديفيد فيا، إن بطولة كأس العالم 2014 لكرة القدم في البرازيل ستكون آخر مشاركاته مع المنتخب الإسباني.

وأضاف «فيا» «أنها آخر بطولة كأس عالم لي. أفكر من منطلق سني وأدائي وكل ما قدمته للفريق.. إنه الوقت الصائب».

ويأتي «فيا» في صدارة الهدافين التاريخيين للمنتخب الإسباني برصيد 56 هدفا، ويأمل في قيادة فريقه للدفاع عن لقبه العالمي في المونديال البرازيلي.

كما أعرب «فيا»، 32 عاما، عن تحمسه لمسيرته الكروية الجديدة مع فريق نيويورك سيتي الأمريكي، الذي تعاقد معه قبل أيام ليلعب له في الموسم المقبل،وقال «فيا» «أود الاستمتاع والنجاح، وتحقيق الشهرة في هذا البلد».

وأوضح «فيا» أنه سيستعين بمدرب خاص طيلة الشهور التي سيظل فيها دون لعب مباريات، حيث إن الدوري الأمريكي في فبراير أو مارس المقبلين، مؤكدا أنه بعد معاناته في مسيرته الكروية سيستفيد كثيرا خلال هذا التوقف لأنه مر علي وقت طويل دون إجازات صيفية أو الحصول على قسط من الراحة.

112