هل يكررها الأهلي ..؟

نايف الجهني

يدخل نادي الاتحاد مواجهة الإياب أمام الأهلي في نصف النهائي الآسيوي وفي رصيده هدف و3 نقاط الفوز وهذا يعني أن نتيجة التعادل ستكون من صالحه بالإضافة إلى الفوز طبعاً وحتى الخسارة بفارق هدف ستكون من مصلحة الاتحاد إلا نتيجة 1-0 فهي ستذهب بالمباراة للوقت الإضافي.

الاتحاد إذا أراد الفوز و تحقيق نتيجة تضمن له التأهل عليه إغلاق اللعب والاعتماد على الهجمات المرتدة في ظل اندفاع الأهلي المتوقع للهجوم المبكر.

ويملك الاتحاد خط وسط متماسك وسيشكل قوة إضافية للعميد أن عرف كيف يسير المباراة لصالحه.

أما النادي الأهلي فلا بديل له سوى الفوز بفارق هدفين أو تحقيق نتيجة 0-1 لجر المباراة لوقت إضافي.

ويتسلح الأهلي بسلاح الجمهور مع رغبة جامحة لدى الملكي في بلوغ النهائي القاري من أمام الند التقليدي.

لكن الأهلي يحتاج إلى إعداد خاص وتهيئة عالية المستوى لتخطي عقبة الأتي وتبدو هذه مهمة صعبة إن نجحت إدارة الأهلي فيها فقد تغلبت على أخطاء الموسم الماضي عندما لعب المباراة الأخير في الدوري بفرصة واحد وهي الفوز ومدعوم بجماهير غفيرة على ملعبه لكنه لم يتمكن من تحقيق مبتغاة وطار الشباب باللقب.

-إذا نجح الاتحاد في تسجيل هدف ..سيشكل ضغط مضاعف على لاعبي الأهلي.

– كانيدا لم يخسر مع العميد سوى مباراة كسب التأهل بعد خسارتها.

-تسجيل الأهلي خلال الشوط الأول سيسهل مهمته.

– ياروليم مدرب شاطر لكنه غلطته بألف.

– على إدارتي الأهلي والاتحاد تهيئة لاعبيهما لما بعد المباراة فلا يجب أن تنعكس آثار النتائج السلبية على مستوى الفريقين في الدوري.

– نتمنى أن يكون اللقب سعودي رغم شراسة اولسان الأكثر حظاً في الوصول للنهائي.

التعليقات

9 تعليقات