بالفيديو: الالمانية تضع هدف العويران ضمن أجمل عشرة في تاريخ المونديال

هدف اهداف كاسلعالم

الأهداف هي لغة كرة القدم ، وبطولات كأس العالم تعتمد على العروض الجيدة. ومن هنا يكون استرجاع ذكريات أجمل الأهداف في تاريخ كأس العالم أمرا مهما لكل مشجع قبل الانخراط في فعاليات بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل.

والقائمة التالية تستعرض أبرز 10أهداف ، من وجهة نظر وكالة الأنباء الألمانية ، في تاريخ بطولات كأس العالم.

1- هدف الأرجنتيني دييجو مارادونا في مرمى إنجلترا بمونديال 1986 بالمكسيك.

الهدف الثاني لمارادونا في مرمى المنتخب الإنجليزي بدور الثمانية لمونديال 1986 هو الأشهر في تاريخ كأس العالم. إنه المثال الأوضح على الإبداع في كرة القدم حتى الآن.

وقال اللاعب الأرجنتيني السابق خورخي فالدانو: «عندما دخلت الكرة المرمى ، كنت أعلم أنها ستكون لحظة تاريخية في مسيرة مارادونا. الحقيقية ، أبلغت مارادونا بهذا بعد المباراة وقلت له: هذا هو، أنت الآن أصبحت في مثل مكانة بيليه».

2- هدف البرازيلي كارلوس ألبرتو في مرمى المنتخب الإيطالي بمونديال 1970 في المكسيك.

ضم هذا المنتخب البرازيلي خمسة من صانعي الألعاب هم «بيليه وجيرسون وتوستاو وريفيلينو وجيرزينهو»، ووصف هذا الفريق بأنه الأفضل في تاريخ بطولات كأس العالم.

كان نهائي مونديال 1970 بالمكسيك والذي فاز فيه المنتخب البرازيلي على نظيره الإيطالي 4/1 هو أفضل نموذج ممكن للكرة الشاملة.

ولخص هدف كارلوس ألبرتو، بشكل تام هذا الأداء الساحر للمنتخب البرازيلي حيث اعتمد على التروي والمهارة والذكاء والتضحية.

3- هدف البرازيلي «بيليه» في مرمى السويد بكأس العالم 1958 بالسويد.

شهدت بطولة كأس العالم 1958 مولد إحدى أسطورتين في تاريخ كرة القدم العالمية وهو البرازيلي «بيليه» الذي قاد المنتخب البرازيلي لأول ألقابه في بطولات كأس العالم عندما كان في السابعة عشرة من عمره.

أجمل لحظة في هذه البطولة كانت هدفه المثير في المباراة النهائية أمام المنتخب السويدي ومنها تحركاته للمرور بالكرة من فوق لاعب الوسط السويدي بينجت جوستافسون والتي أصبحت صورة أسطورية في تاريخ كأس العالم.

4- هدف المكسيكي مانويل نيجريت، في مرمى المنتخب البلغاري في كأس العالم 1986 بالمكسيك.

: تصويبة «نيجريت» المقصية الرائعة في مرمى المنتخب البلغاري بدور الستة عشر لكأس العالم 1986 بالمكسيك فجرت سعادة هائلة وسط أصحاب الأرض الذين عانوا قبل البطولة بتسعة أشهر فقط من زلزال مدمر أسفر عن مقتل عشرة آلاف شخص على الأقل. وقال نيجريت :«ما زلت أعيش ذكريات هذا الهدف. الأطفال الذين لم يشاهدونني ألعب ، يعرفونني بهذه اللحظة. ما تفعله في كأس العالم يحفر في ذاكرة الجميع».

5- هدف السعودي سعيد العويران في مرمى المنتخب البلجيكي بكأس العالم 1994 في الولايات المتحدة.

كان العويران واحدا من أصحاب المواهب الرائعة. وفي آخر مباراة للمنتخب السعودي بمجموعته في الدور الأول لبطولة كأس العالم 1994 بالولايات المتحدة، التقى الفريق نظيره البلجيكي وركض العويران، 60 مترًا ليسجل أجمل أهداف هذه البطولة ليطلق عليه لقب «مارادونا الخليج» وأصبح واجهة وصورة معتادة في إعلانات الشركات العالمية مثل كوكاكولا وتويوتا وفورد في السعودية.

6- هدف الأرجنتيني إستيبان كامبياسو في مرمى منتخب صربيا والجبل الأسود بكأس العالم 2006 في ألماني.

في كأس العالم 2006 بألمانيا، اختار المدرب خوسيه بيكرمان المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني فريقًا اعتمد بشكل كبير على اللاعبين الذين فاز بهم بلقب كأس العالم للشباب (تحت 20 عاما) .

جاء أبرز هدف للمنتخب الأرجنتيني في اللقاء الذي فاز فيه 6/ صفر على منتخب صربيا والجبل الأسود وأحرزه أحد أبرز اللاعبين بالفريق وهو استيبان كامبياسو.

جاء الهدف بعد 25 تمريرة متتالية بين لاعبي الأرجنتين ثم انفرد كامبياسو بالحارس الصربي وسجل الهدف.

7- هدف البرازيلي كاريكا في مرمى المنتخب الفرنسي بكأس العالم 1986 في المكسيك.

ويتفق الجميع على أن المباراة بين المنتخبين البرازيلي والفرنسي هي أفضل مباراة في مونديال 1986 بالمكسيك.

وتعامل الفريقان مع الكرة بشكل رائع في هذه المباراة التي تحولت لملحمة.

واتسم الهدف البرازيلي بالسرعة وجاء بعد أداء رائع من الفريق وتسديدة مثيرة من كاريكا. وتعادل المنتخب الفرنسي بعدها وعبر للمربع الذهبي في البطولة من خلال ضربات الترجيح.

8- هدف الإنجليزي ديفيد بلات في مرمى المنتخب البلجيكي بكأس العالم 1990 في إيطاليا.

كانت المباراة ين المنتخبين الإنجليزي والبلجيكي واحدة من أكثر المباريات الحماسية في الأدوار الفاصلة بكأس العالم 1990 في إيطاليا. واستمرت المباراة 120 دقيقة ، وفعل المنتخب البلجيكي كل شيء ليستحق الفوز ولكن العارضة تصدت لتسديدتين بينما حسم المنتخب الإنجليزي المباراة لصالحه بهدف متميز للاعب البديل ديفيد بلات في الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي للمباراة.

9- هدف البيروفي تيوفيلو كوبيلاس في مرمى المنتخب الإسكتلندي بكأس العالم 1978 في الأرجنتين

قدم منتخب بيرو أفضل تجربة له في بطولات كأس العالم خلال مونديال 1978 بالأرجنتين. وكانت الجوهرة التي قدمها الفريق في هذه البطولة هي تلك التسديدة التي يعتبرها كثيرون حتى الآن أفضل ضربة حرة في تاريخ كأس العالم.

وقال خوسيه لويس شيلافيرت حارس مرمى منتخب باراجواي السابق ، والخبير بمثل هذه التسديدات ، :«عندما شاهدت هدف كوبيلاس في مرمى إسكتلندا، قررت أن أسدد أيضا الضربات الحرة».

10- هدف الروماني جورجي هاجي في مرمى المنتخب الكولومبي بكأس العالم 1994 في الولايات المتحدة: كان هاجي هو واجهة لهذا الفريق الذي يعتبر أفضل منتخب لرومانيا في تاريخ كأس العالم. وكان هاجي نجم خط وسط الفريق في التاسعة والعشرين من عمره في ذلك الوقت وقاد منتخب بلاده إلى دور الثمانية للبطولة وسجل أفضل هدف للفريق في مرمى المنتخب الكولومبي وذلك بتسديدة دقيقة من مسافة 30 مترا لتسكن الشباك.

تقرير عن وكالة الانباء الالمانية

التعليقات

6 تعليقات
  1. الـــهــــــ الـمــلــكي ـــــــــــلال
    1

    يستاهل سعيد العويران

    ويكفي أنه سجل هدف مع ( هداف العرب ) في بطولة كأس العالم الأسطورة سامي ، والثنيان وفؤاد والغشيان وياسر !

    وغيرهم يحلم بالتسجيل بكأس العالم حتى لو هدف تسلل (:

    Thumb up 8 Thumb down 12
    27 مايو, 2014 الساعة : 5:03 م
  2. قنبله
    2

    وين الانصاف ب لو انه سامي مطرود كانو مجدو للجابر

    Thumb up 1 Thumb down 6
    27 مايو, 2014 الساعة : 5:16 م
  3. محايد
    3

    بعيدا عن صراعات المحلية
    بين س وم !
    العالمية والمونديالية السعودية
    هي سعيد العويران

    السعودية
    بنظر العالم

    قبلة الإسلام و بترول وسعيد العويران

    هي حقيقة ربما لا يعلمها كثير من من هم داخل وطني

    لان صحافتنا مشغولة بغيرهـ

    لكن هي رسالة لكل لاعب

    العالمية والامجاد

    تأتي في مونديال كاس العالم

    ولا غيرهـ

    كان منتخب 1994

    اجمل وأفضل وأروع مشاركة سعودية

    وصل المنتخب السعودي لاجمل وأروع ما وصل له

    وللعلم

    كان بعد سطيرة الشباب على البطولات المحلية

    الدوري 91 – 92 -93
    ورباعية 93

    وكان جل منتخبنا من عناصر الشباب

    وتجلى سعيد العويران وفؤاد أنور باجمل لوحة

    Thumb up 11 Thumb down 2
    27 مايو, 2014 الساعة : 5:23 م
  4. aburamze
    4

    دائما الاشاده والانصاف لليث تأتي من وسائل اعلام خارجيه ’ صوره مع التحيه للاعلام المتلون والمتعصب .. :idea:

    Thumb up 2 Thumb down 0
    27 مايو, 2014 الساعة : 11:19 م
  5. محب ماجد والهريفي
    5

    الي يفهمون ويعرفون كرت القدم خارجيآ يقولون الصراحه ويقولون لصح صح , وهنا الي مايفهون من الكوره سوى اسمها يمجدون من يريدون حسب مزاجهم الفاضي من خبرة كرة القدم (سعيد العويران سيستمر صيته وسمعت الوطن كلما صارحدث لكاس العالم بهدفه الأسطوري , وعكسه سيستمر باسواء مباراه وسنترت التسعه عالم غريب ,ولكن هذا كله بسبب مافعله بهم السهم الملتهب اسطورة الكره العربيه ولأسيويه وفي شبكتهم يحاولون ان ياتون بمن يكون افضل من ماجد ومن سنين ولكن النهايه فشل وفشل ويستمر علو كعب ماجد احمد عبد الله مهما حاول المتعصبون والحاقدون ولكنه المرض النفسي الذي سببه لهم ابوعبد الله …

    Thumb up 3 Thumb down 0
    27 مايو, 2014 الساعة : 11:55 م
  6. سيف ألمع العالمي
    6

    زمن المنتخب ولّى وراح مع هؤلاء النجوم الحقيقيين أما الآن زمن منتخب الفريق المدلل ظهريهم هجوم بالمنتخب .

    Thumb up 0 Thumb down 0
    28 مايو, 2014 الساعة : 11:27 ص
102