لوف: فارق الراحة لا يمنحنا أفضلية أمام إيطاليا

قال مدرب منتخب ألمانيا يواخيم لوف اليوم خلال مؤتمر صحفي إن لاعبيه لا يتمتعون بأفضلية على المنتخب الإيطالي في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأوروبية، بسبب حصول الأخير على يومي راحة أقل.

وتسابق الفرق الأربعة المتأهلة إلى الدور قبل النهائي الزمن من أجل التعافي من مجهود الدور السابق، إلا أن إسبانيا سيكون لديها وقت أقل للراحة من البرتغال التي أكد لاعبها الأبرز كريستيانو رونالدو أن ذلك الأمر ليس مهما، وهي نفس الرسالة التي وجهها لوف اليوم إلى إيطاليا.

وأكد لوف “لا يوجد أي نوع من السوء أن تستريح إيطاليا ليومين أقل، فأي رياضي يمكنه أن يكون في كامل لياقته في غضون أربعة أيام. لا نتوقع أن يعاني الإيطاليون بعد مباراتهم أمام إنجلترا”، وذلك خلال مؤتمر صحفي أقيم في مدينة جدانسك البولندية التي تغادرها بعثة منتخب ألمانيا غدا في الساعة 12.00 متوجهة إلى العاصمة وارسو التي تستضيف لقاء الخميس.

وتابع “حظينا بملعب تدريب ممتاز وأكثر من رائع إلا أن الطقس كان سيئا بعض الشيء. نحن نستعد بقوة لمباراة إيطاليا التي تطور أسلوب لعبها كثيرا. لقد أظهروا براعة حقيقية في البطولة ولكننا سنركز على التأهل للمباراة النهائية بأداءنا، بشقيه الهجومي والدفاعي”.

وحول تقييمه لنجم وسط إيطاليا أندريا بيرلو، أوضح المدرب الألماني إنه “لاعب عظيم وله دور تكتيكي بارز، وهو يمرر الكرة إلى الموضع الذي يشكل خطورة. لذا لن نخصص أحدا لمراقبته لأننا نعرف نقاط قوته”

وعن تشكيلة اللاعبين التي يعتزم خوض المباراة بها، أوضح “نحن لا نغير رؤيتنا، قد أحتاج إلى نوعيات مختلفة من اللاعبين ومن المحتمل للغاية أن تكون هناك تغييرات”.

يشار إلى أن الدور قبل النهائي ليورو2012 وصلت إليه كل من إسبانيا والبرتغال اللتان تلعبان الأربعاء، ثم تلعب ألمانيا وإيطاليا بعد غد الخميس.

106