كوستا يشارك ونيمار يغيب عن موقعة كامب نو

دييجو كوستا

قبل يومين فقط على موقعة “كامب نو” الفاصلة على لقب الدوري الأسباني، بدأت الشكوك تنجلي بشأن مشاركة المهاجمين دييجو كوستا ونيمار دا سيلفا مع فريقي أتلتيكو مدريد وبرشلونة على الترتيب في هذه المباراة الصعبة.

وتمثل هذه المباراة مواجهة فاصلة ونهائية على لقب الدوري الأسباني حيث يتصدر أتلتيكو جدول المسابقة بفارق ثلاث نقاط أمام برشلونة الذي يستضيف المباراة على ملعبه باستاد “كامب نو” ويحتاج للفوز بأي نتيجة من أجل استكمال رحلة الدفاع عن لقبه بنجاح.

 وعانى كوستا ونيمار من الإصابة في الفترة الماضية حيث كانت مشاركتهما في المباراة موضع شك قبل أن يتضح الموقف النهائي لكل منهما أخيرا. وتأكد أتلتيكو بشكل كبير من إمكانية اعتماده على كوستا بينما استبعد برشلونة بشكل كبير إمكانية الدفع بنيمار في هذه المباراة لتكون خسارة كبيرة للفريق الكتالوني.

وانضم كوستا بالفعل إلى تدريبات الفريق الخميس وخاض المران بشكل عادي مما يجعله مرشحا لقيادة هجوم أتلتيكو في المباراة المقررة السبت.

 وتغلب كوستا نجم هجوم المنتخب الأسباني، والمولود في البرازيل، على الإصابة العضلية التي تعرض لها ويبدو قادرا على قيادة هجوم أتلتيكو بجوار ديفيد فيا وهو ما لجأ الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو إلى تجربته في مران الخميس خاصة وأنه لا يعتزم إدخار أي جهد في هذه المباراة رغم المباراة المهمة التي تنتظر الفريق بعدها بأسبوع واحد فقط عندما يلتقي جاره ريال مدريد في المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أوروبا.

 وفي حالة وجود أي شك بوجود مجازفة من مشاركة كوستا في المباراة، سيكون البديل هو جواو ميراندا ليشارك دافيد فيا في قيادة هجوم الفريق.

 وقال ميراندا “يعلم (سيميوني) أنها مباراة مهمة بالنسبة لنا وسيكون الفريق جاهزا لهذه المواجهة”. ويمثل كوستا أحد أبرز العناصر المهمة في فريق أتلتيكو حيث عانى الفريق كثيرا في غياب هذا اللاعب فلم ينجح في تحقيق الفوز في مباراتيه السابقتين بالدوري الأسباني وحصد نقطة واحدة فقط في هاتين المباراتين.

 ويحتل كوستا المركز الثالث في قائمة هدافي المسابقة هذا الموسم وذلك بفارق هدف واحد فقط خلف الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة وأربعة أهداف خلف البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد ومتصدر قائمة الهدافين.

 وعلى النقيض، سيلعب ضيق الوقت دوره ضد مشاركة نيمار في هذه المباراة علما بأنه يغيب عن صفوف الفريق منذ نحو شهر لإصابته في مشط القدم اليسرى مما يعني أن موسم نيمار مع برشلونة انتهى بالفعل.

ورغم هذا ، لم تنجح الإصابة في محو ابتسامة نيمار الذي ظهر الأربعاء على شبكات التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت في مقطع مصور وهو يقود سيارات السباق الصغيرة برفقة الأصدقاء.

ومع استبعاد نيمار من حسابات الفريق بشكل شبه نهائي في هذه المباراة، يركز الطاقم التدريبي لبرشلونة بقيادة الأرجنتيني خيراردو مارتينو جهوده حاليا على المدافعين جيرار بيكيه وخوردي ألبا العائدين من الإصابة واللذين أصبحا جاهزين للمشاركة في اللقاء.

ولم يشارك بيكيه وألبا في التدريبات الجماعية حتى الآن ولكنهما يركضان حول الملعب ويستطيعان المشاركة في المباراة أمام أتلتيكو. ومع المشاكل التي عانها برشلونة في الدفاع خلال الفترة الماضية، ستكون عودة اللاعبين دعما هائلا لقوة الفريق في هذه المباراة.

112