رجاء الله السلمي يكتب عن مفيد مختصر

١٤٤ مليوناً ولا تكاد تقرأ له تصريحاً على مدى موسم بأكمله! الأمير الرمز خالد بن عبدالله حتى وهو يبتعد يقدم لنا درساً في الصمت والعمل بعيداً من الأضواء. باختصار كان يقدم لنا الوجه الحقيقي للرياضة وخلق الفرسان وقيم النبلاء…

– على رغم حال الإحباط الكبيرة التي خرج بها عشاق الأهلي ومحبوه في نهاية الموسم المنصرم، فإن الأيام الماضية كشفت عن وجه جديد لمستقبل الأخضر… التفاؤل ينثر مؤشراته في جنبات القلعة، واعداً بمستقبل جديد…

الأهلاويون قدموا درساً رائعاً في صناعة القرار وفن الإدارة بوعي يستحق أن يكون نموذجاً في أنديتنا…

– كلما قهرته الظروف عاد كبيراً، وكلما قست عليه الأيام ازداد قوة…

الكبير يتعثر لكنه لا ينكسر، هذا الفريق أشعر في كل مرة بأن أزماته ومتاعبه تجدد عشقه في قلوب محبيه، أول من أمس استعاد وهجه الآسيوي وعاد لآسيا كما عرفته «عميداً» عنيداً.. هنيئاً لعشاقه…

– في الرياض سعدت بهذا الحراك الذي تصنعه اللجنة الأولمبية السعودية، والأجمل أنها تتجه لحفز اتحاداتها بجائزة الشيخ محمد بن راشد للإبداع الرياضي.

مهما اختلف البعض مع الأمين العام للجان الأولمبية العزيز محمد المسحل فإن هذا التوجه وهذه الخطوة تستحق الإنصاف لكونها بداية مشجعة لواقع جديد نأمل بالوصول إليه…

– لجنة الحكام تستعد لمعسكر خارجي لتهيئة حكامها… ليت الاتحاد السعودي يضيف إليهم بعض الحكام الأجانب طالما أن أنديتنا مقتنعة بهم «أعني الأجانب»!

حال الاحتقان التي بدأ الموسم وهو عليها بلغت ذروتها، ولن تتوقف على رغم انتهاء المنافسات، فالتصريحات والآراء المثيرة أصداؤها تتردد وتزداد، أعتقد أن لجنتي الانضباط والاستئناف لا صيف لهما هذا العام!

– سباق الصفقات بدأ ملتهباً، ولا أتخيل أنه سينتهي من دون صراع جديد بين الأقطاب. قضية الجبرين تتكرر مع تغير الأطراف…

– البرازيل تحتضن المونديال…

في العالم كله هذه فرصة رائعة للقطاع الخاص، فمن خلاله يكافأ كبار العملاء ويمنحون عروضاً خاصة، وبترويج ضخم لبرامجهم… لدينا يبدو الأمر مفقوداً… الفجوة ما زالت كبيرة بين كرة القدم وهذا القطاع…

في دوري أبطال آسيا آمل بأن تذهب أنديتنا إلى ما هو أبعد من نصف النهائي… الغياب الطويل عن اللقب الآسيوي يباعد الخطى بيننا وبين الشرق… نحتاج إلى العودة قبل نهائيات ٢٠١٥.

– يقول صديقي لو أنني دفعت مليون ريال لوضعت صوري في كل صحيفة ولملأت البرامج ضجيجاً ولتحدثت بما يقبل وما لا يقبل، لأنه من حقي أن أقول كل شيء…

لم أستغرب ما قاله فهو يساير الواقع!

مقالة للكاتب رجاء الله السلمي عن جريدة الحياة

التعليقات

2 تعليقان
  1. الملكي
    1

    – يقول صديقي لو أنني دفعت مليون ريال لوضعت صوري في كل صحيفة ولملأت البرامج ضجيجاً ولتحدثت بما يقبل وما لا يقبل، لأنه من حقي أن أقول كل شيء…
    لم أستغرب ما قاله فهو يساير الواقع!
    :mrgreen:
    ثنين حراق وضبطوا خخخخ
    السلمي انت كذا up

    Thumb up 0 Thumb down 0
    15 مايو, 2014 الساعة : 7:39 م
  2. لوتس
    2

    أشغلكم خالد البلطان يا أهلاوية .الظاهر ماراح يخليكم تأجزوا
    ماخليتوا لا تصريح ولا تلميح عشان تدقوا فيه
    والله و عرفلكم القادح

    Thumb up 0 Thumb down 0
    16 مايو, 2014 الساعة : 4:25 ص
106