أسطورة كوريا الجنوبية يعلن اعتزاله الكرة

20140514014913

أعلن بارك جي سونج، الذي يعد أحد أبرز لاعبي كرة القدم في كوريا الجنوبية، يوم الأربعاء اعتزاله اللعبة وهو لا يزال في الـ33 من عمره، نظراً لمعاناته من آلام في ركبته اليمنى التي سبق أن أجرى فيها عملية جراحية.

جاء هذا الإعلان في مؤتمر صحافي برفقة والديه، عقد في مركز “JS” لكرة القدم، الذي سمي بالأحرف الأولى لاسمه في مدينة سوون التي تبعد حوالي 45 كلم جنوب العاصمة سيول، حسبما ذكرت وكالة يونهاب المحلية.

وقال بارك إنه ظل يفكر في الاعتزال منذ فبراير (شباط) الماضي، وخلص إلى أن ركبته لن تمكنه من اللعب موسما آخر، مضيفاً أنه لا يشعر بأي ندم حول مسيرته وليس لديه أي شعور بخيبة الأمل أو الحزن لاعتزاله كرة القدم.

وكان بارك أجرى عملية إزالة الغضروف بركبته اليمنى في مارس (آذار) من عام 2003، وبعد أربع سنوات خضع لعملية أخرى في ركبته ليبتعد عن الملاعب لمدة ثمانية أشهر.

وتوجه اللاعب بالشكر إلى كل من قدموا له الدعم والمساندة في مسيرته الرياضية، مبيناً أنه سيسعى لإيجاد سبل لرد الحب الذي حصل عليه من الجماهير، علماً بأنه يدير مؤسسة خيرية خاصة به.

ومن المعروف أن بارك هو أول لاعب كرة قدم كوري جنوبي يلعب في الدوري الإنجليزي الممتاز، إذ انضم إلى مانشستر يونايتد عام 2005 واستمر معه حتى 2012، وتوج معه بأربعة ألقاب في “البريميير ليغ” ولقب في دوري الأبطال الأوروبي.

ولد بارك في 25 فبراير (شباط) من عام 1981، وبدأ مسيرته الكروية مع نادي كيوتو بوربل سانغا عام 2000، وبعدها بثلاثة أعوام انتقل إلى أيندهوفن الهولندي.

وفي عام 2012 انضم بارك إلى فريق كوينز بارك رينجرز لمدة موسمين وتمت إعارته الموسم الماضي إلى أيندهوفن، وكانت آخر مباراة رسمية شارك فيها اللاعب الكوري الجنوبي في الثالث من مايو (أيار) الجاري مع الفريق الهولندي.

وبدأ بارك اللعب مع المنتخب الكوري الجنوبي عام 2001 ومثل بلاده في ثلاث منافسات متتالية ببطولة كأس العالم بدءا من عام 2002 وحتى مونديال 2010 بجنوب أفريقيا، ثم اعتزل اللعب دولياً عام 2011.

وعرف عن بارك قدرته على اللعب في أي مكان في خط الوسط والجهد الكثير الذي يبذله في الملعب، مما أكسبه لقب “بارك ذو الثلاث رئات” عندما كان يلعب مع مانشستر يونايتد.

 

108