بعد خسارة روما .. يوفنتوس يتوج بلقبه الثلاثين

2333501_FULL-LND

توج يوفنتوس بلقب الدوري الإيطالي للمرة الثالثة على التوالي والثلاثين في تاريخه (رقم قياسي) قبل مباراته مع ضيفه اتالانتا غدا الإثنين، وذلك بعد خسارة ملاحقه روما أمام مضيفه كاتانيا 1-4 اليوم الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين.

وكان يوفنتوس الذي بامكانه ان يصبح اول فريق يصل الى حاجز الـ100 نقطة (93 نقطة حاليا)، بحاجة من اجل حسم اللقب الى الفوز الاثنين بغض النظر عن نتيجة روما اليوم لان الفارق بينهما 8 نقاط قبل مرحلتين على ختام الموسم.

ولو فاز فريق العاصمة وتعادل يوفنتوس امام اتالانتا فالحسم كان سيتأجل الى الموقعة المرتقبة بينهما في المرحلة المقبلة قبل الاخيرة حيث كان فريق “السيدة العجوز” سيتوج باللقب حتى في حال خسارته شرط ان لا تكون بفارق اربعة اهداف، وذلك لانه فاز ذهابا على ارضه 3-0 (في حال تعادل فريقين بالنقاط في نهاية الموسم فيتم الاحتكام الى نتيجة المواجهتين المباشرتين بينهما).

لكن كاتانيا جنب فريق المدرب انطونيو كونتي هذه الحسابات بعدما اوقف مسلسل انتصارات روما عند 9 مباريات على التوالي، وتحديدا منذ خسارته الاخيرة على يد نابولي (0-1) في التاسع من مارس/آذار الماضي، بالفوز عليه باربعة اهداف ارجنتينية صرفة سجلها عبر ماريانو ايسكو (26 و34) وجونزالو بيرجيسيو (56) وبابلو باريينتوس (79)، فيما كان هدف فريق المدرب الفرنسي رودي جارسيا بتوقيع القائد الاسطوري فرانشيسكو توتي (37).

وبهذا الفوز الثاني فقط في المراحل الـ12 الاخيرة، ابقى كاتانيا على حظوظه بالمكوث في دوري الاضواء بعدما رفع رصيده الى 26 نقطة في المركز التاسع عشر قبل الاخير بفارق نقطة عن ليفورنو الذي تذيل الترتيب بخسارته الكبيرة امام مضيفه اودينيزي بثلاثة اهداف للبرازيلي باولو سيرجيو (13 و29) والجزائري جمال الدين مصباح (88)، مقابل خمسة اهداف لانطونيو دي ناتالي (19 بعد اقل من دقيقة على اهداره ركلة جزاء و45) والغاني إيمانويل أجييمانج-بادو (21) والارجنتيني روبرتو بيريرا (33) والبرازيلي جابرييل سيلفا (44).

واصبح كاتانيا على بعد ثلاث نقاط من منطقة الامان اي المركز السابع عشر الذي صعد اليه بولونيا بعد تعادله مع مضيفه جنوى بدون أهداف، وذلك بانتظار مباراة ساسوولو (28 نقطة) مع مضيفه فيورنتينا الرابع بعد غد الثلاثاء.

وبقي كييفو بدوره في دائرة الخطر وبفارق نقطتين فقط عن منطقة الهبوط بسقوطه امام ضيفه تورينو بهدف سجله جينارو ساردو (54 خطأ في مرمى فريقه) في مباراة اكملها صاحب الارض بعشرة لاعبين بعد طرد سيرجيو بيليسييه (65).

وفي مباراة هامشية بين فريقين بعيدين عن منطقتي الخطر والمشاركة الاوروبية، فاز بارما على ضيفه سمبدوريا بهدفين سجلهما أنطونيو كاسانو (8) والارجنتيني الاصل ايزيكييل سكيلوتو (90).

110