قمة العين والجزيرة في الواجهة بالدوري الإماراتي

2322499_FULL-LND

ستكون قمة العين الخامس وضيفه الجزيرة الرابع الخميس الأبرز في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإماراتي الذي يشهد في جولتيه الأخيرتين صراعا مثيرا على احتلال أحد المقاعد المؤهلة للمشاركة آسيويا في الموسم المقبل.

يلعب الخميس أيضا الإمارات مع الشباب، والنصر مع الظفرة، والجمعة الأهلي مع عجمان، والوحدة مع دبي، والشعب مع الشارقة، وبني ياس مع الوصل .

وبعدما حسم الأهلي لقب الدوري وهبوط الشعب ودبي إلى الدرجة الثانية، أصبحت معركة نيل المركزين الثاني والثالث هدف ستة فرق تتنافس فيما بينها لاحتلال مقعدين مؤهلين للمشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل.

ونالت الإمارات ثلاثة مقاعد ونصف المقعد في النسخة الحالية من البطولة القارية، لذلك فإن احتلال المركزين الثاني والثالث بعد حجز الأول للأهلي، أصبح مطلبا لستة فرق تملك حظوظا في نيلها.

ودخل العين الخامس (39 نقطة) بقوة على خط الظفر بمقعد مؤهل للمشاركة قاريا بقوة بعد تحقيقه أربعة انتصارات متتالية، على أن يخوض الخميس اختبارا في غاية القوة أمام الجزيرة الرابع (41 نقطة)الطامح بدوره لنفس الهدف.

وستكون المباراة “بروفة” للفريقين قبل مواجهتهما المرتقبة في ذهاب الدور الستة عشر لدوري أبطال آسيا في 6 مايو/أيار المقبل.

وقدم العين عروضا قوية في مبارياته الأربع الأخيرة وتألق في صفوفه كالعادة الغاني الدولي أسامواه جيان الذي يشارك الأرجنتيني سيباستيان تيجالي مهاجم الوحدة في صدارة ترتيب الهدافين برصيد 26 هدفا، كما برز صانع الألعاب عمر عبد الرحمن الذي استعاد بريقه السابق وأصبح عاملا مؤثرا في طفرة النتائج التي حققها فريقه مؤخرا.

أما الجزيرة فإن مستواه غير ثابت لكنه عادة ما يكون حاضرا في المناسبات الكبيرة وإن كان سيفتقد الخميس أبرز لاعبيه المغربي عبد العزيز براده بسبب الإنذار الثالث فضلا عن مدافعيه جمعة عبد الله وعبد الله موسى للإصابة.

ويتطلع الشباب الثاني (43 نقطة) إلى استعادة نغمة الانتصارات في الوقت المناسب عندما يحل ضيفا على الإمارات الحادي عشر (22 نقطة).

فشل الشباب في تحقيق الفوز في آخر أربع مباريات ليصبح مهددا جديا بفقدان وصافته، ولاسيما أن الوحدة الذي يخوض الجمعة مباراة سهلة مع دبي الهابط إلى الدرجة الثانية لا يبتعد عنه سوى بنقطة واحدة.

ويحاول الشارقة السادس (39 نقطة) حجز مكان له في الصراع عندما يحل ضيفا على الشعب في مباراة دربي صعبة للغاية، ولاسيما أن مضيفه وإن كان يحتل المركز الأخير برصيد 12 نقطة، إلا أنه يتطلع لمصالحة جماهيره عبر الفوز على جاره اللدود.

ويخوض النصر السابع (38 نقطة) مباراة الأمل الأخير عندما يستضيف الظفرة الثامن (35 نقطة) وسط ظروف صعبة للغاية مع افتقاده ثلاثة من لاعبيه الأجانب هم البرازيليان إيدير لويس للإصابة وليوناردو ليما والسنغالي ابراهيما توريه للإيقاف.

ويلعب الأهلي البطل (58 نقطة) مع عجمان العاشر (25 نقطة) في مباراة لتأدية الواجب ليس إلا، كما هو حال لقاء بني ياس التاسع (30 نقطة) مع الوصل الثاني عشر (22 نقطة).

110