الليلة ليلة الرجال ياكوماندوز

تنظر الجماهير الاتفاقية إلى مباراة فريقها الاتفاق امام فريق الشباب اليوم الاحد ضمن مباريات الدور نصف النهائي لكاس خادم الشريفين على أنها بطولة خاصة فهي تحمل بين طياتها عدد من المضامين الهامة التي تبحث عنها الجماهير الاتفاقية لاسيما وأن المباراة تاتي بعد أن تاكد هبوط الفريق الاتفاقي إلى دوري ركاء في الموسم القادم وهذا يعني بأن الاتفاقيين لم يتبقى لهم لحفظ ماء الوجه الا العمل على اثبات الوجود وتخطي عقبة الشباب في الدور نصف النهائي ومن ثم الوصول إلى منصة التتويج عسى ولعل أن تبتسم المجنونة لهم في النهائي ويتوج الفريق باغلي الالقاب ببطولة كاس خادم الحرمين الششريفين حيث سيكون لقب البطولة كالبلسم الشافي الذي يداوي كل جراحات الاتفاقيين التي افرزتها معمة الهبوط إلى دوري ركاء ولاعبي الاتفاق يدركون جيدا بأن مباراة الشباب اليوم الاحد تعني بالنسبة لهم الكثير فهي قد تكون المساء الاخير للفريق في دوري الاضواء ومسابقة كاس خادم الحرمين ومن هنا فهم مطالبين بالتعامل معها بروح المسئولية والروح القتالية العالية سعيا إلى القضاء  على طموحات الشبابيين منذ لقاء الذهاب على اعتبار أن مباراة العودة قد تكون محفوفة المخاطر لاسيما وأن الفريق سيلعبها خارج الارض وبعيدا عن اعين جماهيره الوفيه ومن هنا اصبح لزاما على لاعبي الاتفاق أن يشمروا عن ساعد الجد ويلعبوا بروح الاتفاق من اجل أن تكون الورقة الاخيرة في الموسم رابحه وترضي تطلعات الجماهير الاتفاقية التي لاتزال تعيش في غيبوبة الهبوط إلى دوري المظاليم وبلاشك فأن وصول الفريق الاتفاقي إلى منصة التتويج والسلام على راعي البطولة الكبرى سيكون من اكبر المكاسب حتى لو لم يفوز الفريق بالبطولة ولكنه سيكون ترك أنطباع رائع في نفوس الجماهير السعودية بمختلف الوأنها ومشاربها والكرة في ملعب نجوم الكومأندوز وهم وحدهم القادريين على أن يقولوا كلمتهم على المستطيل الاحضر بحكم أنهم يصنعون الحدث ولاخوأن حمد الحمد والجمعأن والبرقأن والزقعأن وكادش وكنو وبقية العقد النضيد نسوق هذه الاسطر لكي يضعوها نصب اعينهم وهم يتأهبون لمنازلة الليث الشبابي في موقعة الذهاب اليوم الاحد.

فاصلة أخيرة :
العلاقة الوطيدة التي  تربط بين الناديين الكبيرين الاتفاق والشباب ستبقى علاقة ازلية لاتزحزحها المناوشات التي صدرت من الرئيسين عبد العزيز الدوسري وخالد البلطأن ويخالجني شعور اكيد بأن الرئيسين خالد وعبد العزيز سيلتقيأن اليوم الاحد في المقصورة الرئيسية لملعب الامير محمد بن فهد في الدمام ويتعأنقأن عناقا اخويا طابعه الاحترام المتبادل بين الرجلين برغم رزاز التصريحات الاخيرة التي تبادلها الرئيسين في لحظة غضب وأنفعال متناسين كلما حدث في الايام الفائتة والذي لايعدو أن يكون مجرد تصريحات غاضبة فرضتها ظروف معينة ذهبت بخيرها وشرها ليسدل الستار على كل الاحداث السابقة وفتح صفحة جديدة مليئة بالامل والتفاول . وفي النهاية لايصح الا الصحيح ليبقى الاتفاق والشباب عينأن في راس الكرة السعودية وعبد العزيز الدوسري وخالد البلطأن رقمين متميزين بين رؤساء الأندية السعودية لاتزيدهما المحن والازمات الا اصالة ومنعة وشموخا واخا وروحا رياضية عالية من اجل مصلحة الكرة السعودية.

التعليقات

1 تعليق
  1. شبابي شبابي
    1

    الاتفاق فريق عريق- اوصله عبدالعزيز الدوسري لهذا الحال
    الليوث يدركون اهمية المباراة- وان الكره تخدم من يخدمها- واحترام الخصم مطلب وواجب
    بالتوفيق لليوث

    Thumb up 0 Thumb down 0
    20 أبريل, 2014 الساعة : 2:19 ص
110