دورتموند يرد الدين بالثلاثية في عقر بايرن ميونيخ بالدوري الألماني

2318253_FULL-LND

سقط بايرن ميونيخ حامل اللقب في عقر داره امام ضيفه ووصيفه بوروسيا دورتموند 0-3 اليوم السبت في المرحلة الثلاثين من الدوري الألماني. وكان بايرن ميونيخ المتوج بطلا للمرة الثانية على التوالي والرابعة والعشرين في تاريخه، تغلب ذهابا على بوروسيا دورتموند وصيفه ايضا على الصعيد الاوروبي، في عقر داره وبثلاثية نظيفة أيضا في 23 تشرين الثاني/نوفمبر، ورد له بالتالي دين الخسارة امامه في الكأس السوبر 2-4 في 27 تموز/يوليو.

على ملعب اليانز ارينا، مني بايرن ميونيخ بهزيمته الثانية على التوالي بعد الاولى الاسبوع الماضي امام اوجسبورج احد الفرق الصاعدة من الدرجة الثانية، والخسارة الثانية ايضا في 55 مباراة في الدوري. وافتتح دورتموند المنتشي بفوزه على ريال مدريد الاسباني 2-0 الثلاثاء دون ان يتمكن من التأهل الى نصف نهائي دوري ابطال اوروبا (خسر ذهابا 0-3)، التسجيل بعد لعبة ثلاثية داخل المنطقة وعرضية من ماركو ريوس الى الجهة اليسرى استقبلها الارميني هنريك مخيتاريان غير المراقب وتابعها في الزاوية اليسرى البعيدة عن متناول مانويل نوير حاول البرازيلي رافينيا اخراجها من فوق خط المرمى فلم يستطع (20).

وسيطر بايرن على المجريات بعد الهدف دون خطورة مباشرة باستثناء ركلة حرة على مشارف المنطقة حصل عليها الفرنسي فرانك ريبيري على حدود المنطقة نفذها الهولندي روبن ارتطمت بالحائط وزال خطرها (41) ومتابعة الكرواتي ماريو ماندزوكيتش لكرة طائرة سيطر عليها الحارس رومان فايدنفيلر بسهولة (43). في المقابل، اعتمد دورتموند حتى نهاية الشوط الاول على المرتدات التي شكلت بعض الخطورة دون ان تترجم.

ومع انطلاق الشوط الثاني، دفع الاسباني جوسيب جوارديولا مدرب بايرن ميونيخ الذي زج منذ البداية بتشكيلته الاساسية، بالحارس الاحتياطي لوكاس رايدر بدلا من نوير، وبعد لعبة ثلاثية مشتركة من مخيتريان في الجهة اليمنى الى الغابوني بيار ايميريك اوبامييانج في اليمنى ثم عرضية الى ريوس دفعها على يمين رايدر هدفا ثانيا (49). وتابع دورتموند تفوقه وسجل الهدف الثالث بعد كرة عالية مرفوعة ارسلها المدافع اليوناني سوكراتيس باباستاثوبولوس من المنطقة الدفاعية فكسر مخيتاريان مصيدة التسلل وسددها بيمناه من فوق الحارس هدفا ثالثا (56). وحصل دورتموند على ركلة حرة في نفس المكان الذي كانت فيه في الشوط الاول لبايرن بعد اسقاط مخيتاريان نفذها التركي نوري شاهين في الحائط ايضا (64)، وابعد الاسباني خافي مارتينيز كرة عرضية خطرة لدورتموند (66)، وابعد رايدر كرة قوية سددها اوبامييانغ الى ركنية (75).

ورفع بوروسيا دورتموند رصيده الى 61 نقطة وفك الشراكة مع شالكه الذي افتتح المرحلة بالفوز على ضيفه اينتراخا فرانكفورت، فيما وقف رصيد بايرن ميونيخ عند 78 نقطة.

وفشل بوروسيا مونشنجلادباخ في المحافظة على المركز الرابع وافلت من الهزيمة في اللحظات الاخيرة بعد ان تعادل مع ضيفه شتوتجارت 1-1، على ملعب بوروسيا بارك. وافتتح شتوتجارت الواقف على شفير الهبوط، التسجيل في الشوط الاول عن دانيال ديدافي بمساعدة تيمو فيرنر (12). وانقذ الفنزويلي خوان ارانغو صاحب الارض من الخسارة عندما ادرك له التعادل من متابعة رأسية لكرة عرضية وصلته من ماكس كروزه (89).

وفقد مونشنجلادباخ (49 نقطة) المركز الرابع المؤهل للمشاركة في الأدوار التمهيدية من مسابقة دوري ابطال اوروبا، بعد فوز فولفسبورج على ضيفه نورمبرج 4-1، وسيتراجع الى المركز السادس في حال فوز شريكه السابق باير ليفركوزن على ضيفه هرتا برلين غدا الاحد، فيما وقف رصيد شتوتجارت عند 28 نقطة في المركز الخامس عشر.

وعلى ملعب فولكسفاجن ارينا، حقق فولفسبورج الذي يحدوه امل كبير كي يكون بين الكبار والمشاركة في احدى المسابقتين الاوروبيتين، فوزا كبيرا رفع رصيده الى 50 نقطة. وفاجأ نورمبرج مضيفه بهدف مبكر بعد كرة من الياباني هيروشي كيوتاكي الى ماركوس فولننر زرعها بيسراه في شباك ماكس جرون (8). ولم يستسلم فولفسبورج بطل الدوري في موسم 2008-2009 للامر الواقع وادرك التعادل عن طريق الكرواتي المخضرم ايفيكا اوليتش بعد تمريرة من البلجيكي كيفن دي بروين (19). ومنح الكرواتي الاخر ايفان بيريسيتش اصحاب الارض التقدم بعد 3 دقائق بمساندة دي بروين ايضا (22). وفي الشوط الثاني، اكد البلجيكي الشاب جونيور مالاندا (19 عاما) فوز فولفسبورج بالهدف الثالث بعد هجمة مرتدة وتسديدة قوية من خارج المنطقة (69). واكمل بيريسيتش الرباعية بتسجيله الهدف الشخصي الثاني مستفيدا من تمريرة ايفيتش (82).

وعلى ملعب ايه دبليو جدي ارينا، عمق هانوفر جراح ضيفه هامبورج القابع في الدائرة الثلاثية للهابطين حين هزمه 2-1. وافتتح لارس شتيندل التسجيل للفريق المحلي من ضربة رأس بعد عرضية من ادجار بريب (9). وفي بداية الشوط الثاني، حصل هامبورج على ركلة حرة نفذها بنجاح الاختصاصي التركي هاكان جالهان اوجلو مدركا التعادل (48). لكن الفوز كان حليف هانوفر وسجل له الإيفواري ديدييه يا كونان الهدف الثاني من زاوية ضيقة (86). ويواجه هامبورج خطر الهبوط الى الدرجة لاثانية للمرة الاولى في تاريخه علما بانه الفريق الوحيد الذي لم ينل هذا المصير في تاريخ البوندسليجا.

وعلى ملعب ماجه سولار شتاديون، تغلب فرايبورج على ضيفه اينتراخت براونشفايج الوافد الجديد الى النخبة وصاحب المركز الاخير المهدد بالعودة الى حيث أتى، 2-0. واهدى لاعب الوسط البوسني دامير فرانسيتش التقدم للضيوف بتسجيله خطأ في مرمى فريقه (8). وفي مستهل الشوط الثاني، عزز يوليان شوستر بتسديدة قوية بعيدة المدى (48).

وعلى ملعب كوفاس ارينا، حقق ماينتس فوزا كبيرا على ضيفه فيردر بريمن المتعثر هذا الموسم قوامه 3-0. وفوجىء فيردر بريمن بهدف سريع بنيران مهاجمه نيلز بيترسن الذي حاول المشاركة في تخفيف الضغط عن المدافعين فحول الكرة داخل شباك فريقه مانحا التقدم لماينتس (5). وعزز ماينتس تقدمه بالهدف الثاني بواسطة كريستوف موريتس بتسديدة من داخل المنطقة (16)، ثم انهى الشوط الاول بثلاثية نظيفة بفضل يونس مللي (39).

110