رودجرز يؤكد غياب الضغط على ليفربول

2315345_FULL-LND

ربما يكون هناك خمس مراحل متبقية على نهاية الموسم الحالي من مسابقة الدوري الإنجليزي ولكن بيرندان رودجرز مدرب ليفربول الذي يسعى لإحراز لقبه الأول منذ 24 سنة، أكد أن فريقه لم يعد يواجه أي ضغوط وذلك مع استعداده لمواجهة منافسه على اللقب مانشستر سيتي الأحد.

وكان فوز ليفربول 2 / 1 على ويستهام الأحد قاد الفريق للانفراد بصدارة الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين أمام تشيلسي وبفارق أربع نقاط أمام سيتي، مع العلم بأن سيتي لديه مباراتين مؤجلتين.

 ويستضيف ليفربول فريق مانشستر سيتي الأحد المقبل على ملعب “آنفيلد” في مباراة وصفت بأنها ستكون الحاسمة للقب، ولكن رودجرز أكد أن فريقه قادر على مواجهة هذا التحدي. وقال رودجرز : “نعرف أن سيتي فريق كبير .. ولكن في المباريات الكبيرة هذا الموسم ، نجحنا في تحقيق نتائج جيدة”.

 وأضاف : “لقد أنفقوا أموال كبيرة من أجل الفوز بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا، وسيسعون لتحقيق نتيجة جيدة الأحد. أما نحن فسنعمل على الاستمتاع بالمباراة”.

وفي حال فوز ليفربول بمبارياته الخمس المتبقيات له بهذا الموسم فسيتمكن الفريق من إحراز لقبه الأول بالدوري الإنجليزي منذ عام 1990. وتلقى رودجرز قدرا كبيرا من الإشادة بفضل إبداعه وإصراره على استخدام لاعبيه الناشئين، وأكد أنه سيستمر في العمل بهذه الطريقة لبقية الموسم.

وقال : “نحرص هنا على توجيه اللاعبين بعدم الخوف من أي شيء ..  سنحترم الخصم ، ولكن الأمر يتعلق بنا في المقام الأول”. وأضاف : “إننا نمنح اللاعبين الشباب الفرصة ولا نفرض عليهم أي ضغوط. فأنا أواجه الضغوط بدلا منهم .. هدفنا هو التركيز على اللعب والفريق ، ولو نجحنا في ذلك فسنقطع طريقا طويلا “.

ولكن رودجرز أكد اقتناعه بأن سيتي وتشيلسي سيظلا ينافسان على اللقب حتى الرمق الأخير. وقال : “أعتقد أن هناك العديد من الفرق الرائعة بهذا الدوري .. فمانشستر سيتي لديه العديد من اللاعبين الرائعين. وجوزيه مورينيو وفريقه تشيلسي سيظلان في المنافسة دائما”. وأضاف رودجرز : “إننا نمتص أي ضغوط من المفترض أن نواجهها. ولا يوجد أي توترات بالفريق”.

110