ليفربول ينتزع الصدارة وإيفرتون يعمق جراح فولهام بالدوري الإنجليزي

2306093_FULL-LND

تابع ليفربول زحفه نحو اللقب الأول منذ عام 1990 عندما إنتزع الصدارة بفوزه الكبير على ضيفه توتنهام 4-0 اليوم الأحد على ملعب “انفيلد رود” في ليفربول في المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري الإنجليزي.

وسجل الفرنسي قابول (2 خطأ في مرمى فريقه) والاوروجوياني سواريز (25) والبرازيلي فيليب كوتينيو (55) و هندرسون (75) اهداف ليفربول الساعي الى معانقة اللقب الاول منذ 14 عاما وتحديدا منذ عام 1990. وهو الفوز الثامن على التوالي لليفربول والثاني والعشرين هذا الموسم فرفع رصيده الى 71 نقطة بفارق نقطة واحدة امام تشلسي المتصدر السابق والذي خسر امام مضيفه كريستال بالاس 0-1 امس السبت في افتتاح المرحلة.

وتابع ليفربول انتصاراته المتتالية في الاونة الاخيرة واستغل جيدا خسارة تشلسي وتعثر مانشستر سيتي امام مضيفه آرسنال 1-1 أمس ايضا فابتعد بفارق نقطة واحدة عن الاول و4 نقاط عن الثاني الذي يملك مباراتين مؤجلتين امام سندرلاند وأستون فيلا، علما بان ليفربول سيستضيف مانشستر سيتي وتشلسي على ملعب انفيلد في المرحلتين 34 و36 في 13 و27 أبريل/نيسان المقبل في اقوى مباراتين في مشواره المتبقي في البريمر ليج هذا الموسم. اما توتنهام فبقي في المركز السادس برصيد 56 نقطة.

واستحق ليفربول الفوز لانه كان الطرف الافضل طيلة المباراة وكان بامكانه الخروج فائزا باكثر من الرباعية. وبكر ليفربول بالتسجيل وتحديدا في الدقيقة الثانية عندما تلقى جلين جونسون كرة في الجهة اليمنى من ستير لينج فتوغل داخل المنطقة ولعبها عرضية تابعها المدافع الفرنسي المغربي الاصل قابول بالخطأ داخل مرمى فريقه من مسافة قريبة بعدما خدعه زميل قطب الدفاع البلجيكي يان فيرتونجن.

واستمرت هفوات دفاع الضيوف واستغلها سواريز بذكاء عندما خطف الكرة من قابول الذي لم يحسن التعامل مع تمريرة لزميله مايكل داوسون، بديل فيرتونجن المصاب، فتوغل داخل المنطقة وسددها بيسراه على يمين الحارس الفرنسي هوجو لوريس (25) رافعا رصيده الى 29 هدفا في صدارة لائحة الهدافين.

وتألق حارس مرمى ليفربول البلجيكي مينيوليه في التصدي لتسديدة قوية للدولي الجزائري نبيل بن الطالب من خارج المنطقة (38). ثم تدخل مينيوليه ببراعة لابعاد كرة ساقطة للاسباني روبرتو سولدادو من داخل المنطقة (40). وحرمت العارضة سواريز من هدفه الشخصي الثاني والثالث لليفربول بعدما ردت كرة رأسية له اثر عرضية من ستيرلينج الذي خطف الكرة من قابول (42).

وتابع ليفربول افضليته في الشوط الثاني، واهدر هندرسون فرصة التعزيز عندما تلقى كرة من سترلينج داخل المنطقة فلعبها فوق العارضة (54). وأضاف كوتينيو الهدف الثالث من تسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة على يمين الحارس لوريس (55). وكاد دانيال ستوريدج يضيف الهدف الرابع بطريقة رائعة بكرة بالكعب بيد ان الحارس لوريس انقذ الموقف قبل ان يشتتها الدفاع (68). ولم يتأخر هندرسون في التعزيز وختم المهرجان بالهدف الرابع من ركلة حرة مباشرة من الجهة اليسرى (75).

وفي مباراة ثانية، عمق ممثل ليفربول الثاني ايفرتون جراح مضيفه فولهام صاحب المركز الاخير عندما تغلب عليه 3-1 على ملعب “كيفن كوتيج” في لندن.

وكان ايفرتون البادىء بالتسجيل عبر النيران الصديقة عندما حاول حارس مرماه ديفيد ستوكدايل ابعاد كرة قوية الاسكتلندي ستيفن نايسميث من خارج المنطقة لكنه تابعها بقدمه اليمنى داخل مرماه (50).

وأدرك الدولي الإيراني ديجاجاه التعادل من تسديدة قوية رائعة بيمناه من خارج المنطقة (71)، بيد أن البلجيكي ميرلاس منح التقدم لإيفرتون عندما تلقى كرة بين المدافعين من الأيرلندي إيدن ماكجيدي فكسر مصيدة التسلل قبل أن يتابعها بيسراه على يمين ستوكدايل (79)، وعزز نيسميث بالثالث من مسافة قريبة إثر تلقيه كرة على طبق من ذهب من المدافع ليتون باينز (87).

وهو الفوز الخامس على التوالي لإيفرتون والثاني على التوالي خارج قواعده فعزز موقعه في المركز الخامس برصيد 60 نقطة مع مباراة مؤجلة أمام كريستال بالاس مقابل 24 نقطة لفولهام.

وشدد ايفرتون الخناق على آرسنال الرابع حيث بات يفصل بينهما 4 نقاط فقط علماً بأنهما سيلتقيان الأحد المقبل في ليفربول.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء سندرلاند مع ويستهام يونايتد.

110