مواجهات قوية في المرحلة الرابعة من الدوري القطري

تعود عجلة الدوري القطري للدوران من جديد بعد توقف لمدة أسبوعين بسبب مباراة قطر مع أوزبكستان ضمن تصفيات كأس العالم 2014.

وتشهد المرحلة الرابعة مواجهات مثيرة ووجوها جديدة فى الأجهزة الفنية بانضمام المدربين المصري حسن شحاته للعربي والبلجيكي إيريك جيريتس للخويا حامل اللقب والتونسي ماهر الكنزاري للسيلية وقيادتهم لفرقهم فى المواجهة الرسمية الأولى.

وتبرز مواجهة العربي مع قطر كأقوى مواجهات الجولة ومعها أيضاً المواجهة الساخنة التى تجمع الغرافة مع الجيش الوصيف ولخويا مع الوكرة، كما يلتقي أيضاً الخريطيات مع أم صلال والخور مع الريان والسيلية مع السد.

وتترقب الجماهير الخطوة الأولى للعربي تحت قيادة شحاتة في مواجهة قطر ومدربه المخضرم البرازيلي سيباستيان لازاروني.

وبغض النظر عن المهمة الأولى لشحاتة، فإن الفريقين يرفعان شعار البحث عن الفوز الأول الذي لم يتحقق إلى الآن، ما يجعل المهمة صعبة لهما ولمدربيهما خاصة والصفوف شبه مكتملة ولا توجد أي غيابات.

أما جيريتس المدرب الجديد للخويا حامل اللقب، فهدفه الأول إيقاف مسلسل الخسائر الذي ضرب الفريق في آخر مباراتين، وهي مهمة صعبة خاصة وأن الوكرة بدأ الدوري بقوة وحقق 3 انتصارات متتالية ويسعى للإنتصار الرابع علي التوالي.

ويسعى ماهر الكنزاري على غرار شحاته أيضاً إلى الفوز الأول وهي مهمة صعبة وشاقة حيث يواجه السد بقيادة مهاجمه الأسباني راؤول جونزاليس الذي قاد الفريق إلى الفوز الثالث على التوالي الجولة الماضية بينما لم يتذوق السيلية طعم الفوز حتى الآن.

ويسعى البرازيلي سيلاس مدرب الغرافة لتفادي مصير الإقالة لاخفاقه حتى الآن فى تحقيق الإنتصار، وهو امر قد يتحقق هذه الجولة إذا فشل فى الفوز على الجيش فى مباراتهما الصعبة والقوية.

ويأمل الخريطيات الوصول إلى الفوز الأول على حساب أم صلال الطامح في العودة إلى الإنتصارات التي تحققت في الجولة الأولى ثم اختفت في الجولتين الماضيتين.

وتنتظر الخور والريان المتصدر مهمة صعبة في مواجهتهما معاً، فالخور يدرك مدى قوة منافسه صاحب أقوى هجوم في الدوري والريان بدوره يعرف جيداً أن الخور من الفرق التي يصعب الفوز عليها في ملعبها.

112