رالي الدراجات النارية متعة على أكثر رمال المملكة جمالاً

cal-2014-16 (نسخ)يدخل رالي الدراجات النارية السنة الثانية على التوالي في رالي حائل الدولي 2014م الذي ينطلق الأحد القادم, حيث يبلغ مسار الدراجات 446 كلم مقسمة على أربعة أيام بزيادة 100% عن مسافة العام الماضي التي قدرت بقرابة 200 كلم.
ويدخل الدراجون هذا العام بطموحات مختلفة عن العام الماضي, على أمل تحقيق إنجاز جديد مع بداية العام, وبالرغم من طول المراحل الأربعة إلا أن المتسابق عبدالمجيد الخليفي يسعى لتكرار إنجازه الأخير بعد فوز برالي جدة الأمر الذي سيمنحه لقب بطل السعودية للدراجات في الحفل السنوي الذي سيقام نهاية العام الميلادي, وسيدخل السباق إلى جانب الخليفي العديد من الأسماء المميزة أمثال مشعل الخالد وماجد الجريبيع وأحمد الناصر بالإضافة لبقية زملائهم الذين سيضيفون التحدي والمتعة على البطولة.
فيما تتواصل الإثارة هذا العام عبر ثلاث فئات، الأولى فئة 450 والثانية مافوق الـ450 والثالثة دراجات الكواد “أربع عجلات”، يشاركون عبر مسار مشترك مع السيارات.
ويعتبر تحدي الدراجات المار على أكثر الرمال جمالاً وتنوعاً في السعودية مغامرة حقيقية لمحبي الدراجات النارية، خاصة وأن المسار يمر بالعديد من المناظر الصحراوية والأودية, الأمر الذي سيعطي المتسابقين متعه إضافية.
حيث تعتبر رياضة الدراجات من الأنشطة الأكثر إثارة وأقل تكلفة وأقربها لتحقيق النجاحات, وخلال الفترة الأخيرة ساهم دخول العديد من قطاعات الدولة والمؤسسات والشركات الخاصة إلى بزوغ نجوم جدد على الساحة وساهم ذلك في احتضان الشباب ورفع كفاءاتهم وقدراتهم, إلا أن المجال لازال بانتظار بقية القطاعات في دعم الشباب الأمر الذي ينعكس إيجابياً على الشباب السعودي.

106