الأبطال العرب يضعون بصمتهم في بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون

مازن من السعودية

قام اليوم عشرة أبطال من دول الخليج بقهر تحدي بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون والوصول إلى خط النهاية محققين انتصاراً كبيراً هو الأول للبعض منهم في هذا السباق. وسافر الأبطال العشرة إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي قادمين من دول الخليج العربي ليشاركوا في أكبر سباق للترايثلون في الشرق الأوسط ضمن برنامج “الأبطال المحليين” الذي أطلقته هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.

وشهد البرنامج إقبالاً متزايداً عاماً بعد عام منذ إطلاقه من قبل الهيئة في العام 2011، حيث يهدف البرنامج إلى دعم رياضة الترايثلون في مختلف دول الخليج العربي لتشجيعهم على المشاركة في واحد من أكبر الأحداث الرياضية السنوية. كما ازدادت نسبة المشاركات من دول الخليج العربي بنسبة 10% مقارنة بالعام الماضي، حيث كان الإقبال كبيرا هذا العام على المسارات السريعة والقصيرة من قبل المشاركين للمرة الأولى والهواة.

وكان ثلاثون متسابقاً من مملكة البحرين الشقيقة في مقدمة المشاركين من دول الخليج العربي في أكبر سباق للترايثلون في المنطقة. ويأمل الشيخ صقر بن سلمان آل خليفة، رئيس الاتحاد البحريني للترايثلون، من خلال مشاركته اليوم في السباق في تشجيع الرياضيين والهواة في المملكة على ممارسة الترايثلون، حيث قال: ” أخيراً تمكنت من الوصول إلى خط النهاية! هذا السباق هو بكل تأكيد أحد أفضل السباقات التي شاركت فيها على الإطلاق إقليمياً ودولياً. استمتعت بالمناظر الجميلة على ناحيتي المسار وأنا على الدراجة وخلال مسافة الجري. ”

وكان على خطى الشيخ صقر الشقيقتين الكويتيتين نجلا و نهى الجيراوي، اللتين تشاركان في أبوظبي للمرة الثالثة، وأعربت نجلا ذات الـ 25 عاماً عن سعادتها بالمشاركة جنباً إلى جنب مع أختها التي أشرفت على تدريبها خلال العام الماضي، قائلةً: ” من الرائع رؤية العدد الكبير من المشاركات النسائية هذا العام في بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون، وهذا بكل تأكيد يدفعني للاستمرار في البطولات القادمة.”

وتهدف الشقيقتين من المشاركة في هذا السباق إلى نشر رياضة الترايثلون في دولة الكويت، حيث قدمت مع 68 رياضية أتين من الكويت للمشاركة في البطولة في العاصمة أبوظبي.

وكجزء من البرنامج حصل كل من الأبطال سعيدي الحظ على تذكرة سفر على متن الإتحاد للطيران، وإقامة لليلتين في فندق الخالدية بالاس ريحان – روتانا، وتسجيل مجاني في السباق، بالإضافة إلى ورشات عمل قدّمها رياضيون محترفون وخبراء في رياضة الترايثلون وذلك لإعدادهم قبيل السباق. ويلعب البرنامج دوراً مهماً في تشجيع المزيد من الرياضيين على المشاركة في السباق، وذلك في حين يزداد عدد القادمين من دول الخليج إلى 50% من مجموع المشاركات.

ويشهد هذا العام مشاركة كبيرة من المملكة العربية السعودية الشقيقة، حيث يسافر 43 رياضياً سعودياً للمشاركة في السباق. وعبّر السعودي مازن أخضر، وهو أبٌ لتوأمين، عن سعادته للمشاركة في البطولة والحصول على ميداليته المستحقة، قائلاً: ” هذا أحد أفضل السباقات التي شاركت فيها على المستوى الدولي، وما يميزه عن باقي السباقات هي المناظر الخلابة للعاصمة الإماراتية، والتنظيم الممتاز للحدث. هو سباق ممتاز، وهو بلا شك محطة مهمة على رحلتي للمشاركة في بطولة الرجل الحديدي 70.3 في فلوريدا الشهر القادم.”

ومن سلطنة عمان يعود مرة أخرى البطل سليّم العلوي ذو 29 عاماً إذ يشارك سنوياً في البطولة منذ العام 2012. وينضم إليه من السلطنة 12 رياضياً عمانياً بعضهم يشارك للمرة الأولى في هذه البطولة. وعلّق سليّم عن اعتزازه بالمشاركة بالقول: ” كان هذا السباق أحد أكثر السباقات تحدياً، ولكنني سعيد بإنهاء السباق دون أي إصابات. لقد عشقت هذه الرياضة في العام 2012 ومنذ ذلك الحين وأنا أشارك عاماً بعد عام.”

أما من دولة قطر الشقيقة فقد شارك الثنائي معروف محمود و وجيهة الحسيني – وهي أم لطفلتين، حيث حظيا بأسبوع لا ينسى، كما شارك معهما حوالي 88 متسابق من قطر. وقالت وجيهة:” هذا سباق رائع بكل تأكيد. شعرت بالإثارة والحماس عند خط البداية وأنا أستعد للانطلاق نحو الماء إلى جانب المئات من الرياضيين الآخرين. يسعدني الإحساس الكبير بالإنجاز الذي أشعر به الآن. أشعر بالفرحة!”. وتضرب وجيهة من خلال مشاركتها مثالاً لجميع الأمهات بأنه بإمكان الجميع المشاركة في رياضة الترايثلون.

وبلغ عدد المشاركين في بطولة أبوظبي الدولية للترايثلون 1939 متسابقاً من 68 دولة، ليكون السباق هذا العام الأكبر من حيث عدد المشاركين محققاً رقماً قياسياً. وقد شارك الرياضيون الهواة جنباً إلى جنب مع نخبة من أشهر الرياضيين في العالم على المسار الخلاب للسباق، حيث انطلقت مرحلة السباحة من المياه الزرقاء لكورنيش أبوظبي، ومن ثم مرحلة الدرجات مروراً بجزيرة السعديات وياس، ليعود المسار مرة أخرى في مرحلة الجري ماراً بكاسر الأمواج بجانب المارينا مول. وضمّت قائمة أسماء المشاركين في السباق بعض أشهر النجوم في عالم الترايثلون أمثال الأخوين الأولمبيين براونلي الفائزين بالمسار القصير، وبطل المسار الطويل للعام 2014 الرياضي تايلر بترفيلد من برمودا، و البلجيكي فريدريك فان لييرده، و الأسترالية ميليسا هاشيلدت، والإسباني إنكو ليانوس.

الأخوات الكويتيات الشيخ صقر آل خليفة من البحرين عمر المرري من السعودية

110