“الخالدية” تفوز بذهبيتي بالافحل والمهور في مهرجان الشارقة الدولي

 اختالت اسطبلات “الخالدية” العائدة للأمير خالد بن سلطان بصنف جديد ارقام مهمة من الذهب في ختام مهرجان الشارقة الدولي الخامس عشر للجواد العربي تحت رعاية عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الشيخ الدكتور سلطان القاسمي ضمتها الى سجل بطولاتها عبر الحصان “بطل العالم” ماركيز الذي ابرز جماله بصورة لافتة وفاز بذهبية فئة الأفحل مقرونة باعلى معدل من الدرجات على مستوى جميع الفئات المشاركة من الخيول التي بلغت اكثر من 300 جوادا، وتوج الحصان ” أبها قطر” المملوك للأمير عبد الله بن فهد بن عبد الله بالجائزة الفضية، متقدما على الحصان «ممفيس 27» المملوك لمربط عجمان الذي حصل على الجائزة البرونزية.

وفي بطولة المهور عمر عام واحد جاءت الكلمة لـ”الخالدية” عبر المهر “لؤي الخالدية” الذي فاز بالميدالية الذهبية متقدما على منجد الجنادرية لأبناء خادم الحرمين الذي فاز بالميدالية الفضية، وحقق “ليبانو ام بي أي” من مربط دبي للخيول العربية المركز الثالث والميدالية البرونزية.

وتوج القطري “كنز الناصر” ببطولة المهور من عامين الى ثلاثة اعوام، متقدما على “مردان” من مربط عجمان الذي جاء ثانيا بالميدالية الفضية، و”مشهور المحمدية” للأمير عبدالله بن فهد الذي فاز بالميدالية البرونزية.

وفي بطولة المهرات عمر عام حققت الاماراتية “أي جي سعيدة” للشيخة آمنة بنت عبدالعزيز النعيمي الميدالية الذهبية، متقدمة على القطرية بدور الناصر التي فازت بالفضية، امام الاماراتية “دي دانات” من مربط دبي التي حققت البرونز.

اما في بطولة المهرات عمر من عامين الى ثلاثة اعوام فقد فازت “ايجانا أو اس” من مربط اوسترهوف الالماني بالميدالية الذهبية، متقدمة على غنادير الزبير للشيخ احمد عبدالله ال ثاني التي حققت الميدالية الفضية، واحتلت “دي مزايا” من مربط دبي المركز الثالث بالميدالية البرونزية.

وفي بطولة الأفراس توجت ” إجليريدج باشيوناتا” من مربط عجمان بالجائزة الذهبية ونالت ” تيهاما بللينا ” للشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني بالجائزة الفضية، وحققت”وانس أوبن أي ثيم ” لأبناء عبد الله السبيعي الجائزة البرونزية.

انجازات “الخالدية” مستمرة”

شدد مدير عام اسطبلات الخالدية مطلق بن مشرف ان ما تحقق من انجازات دولية يسجل باسم الوطن وقال: “نحمد الله على استمرار مثل هذه البطولات التي تعكس تطورا مذهلا للفروسية السعودية عموما واسطبلات الخالدية خصوصا، وبحكم الامكانات الكبيرة والتحضيرات المستمرة التي تتمتع بها “الخالدية” فنحن دائما هدفنا المنافسة والحصول على الذهب في أي بطولة، يدفعنا الى ذلك الدعم الكبير الذي تحظى به الاسطبلات من الامير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، فمع استمرار مثل هذه الانجازات لابد ان نذكر اسم هذا الرجل وننسب له الفضل بعد الله”.

واضاف: “الكل يعلم ان مهرجان الشارقة الدولي للجواد العربي من اقوى المهرجانات المتعلقة بسباقات الجمال بدليل صفوة الاسطبلات التي شاركت ونافست على مختلف البطولات، ولكن بتوفيق من الله كان للخالدية نصيب الاسد من الذهب، في الوقت الذي توزعت المراكز الأول في الفئات الاخرى على العديد من المرابط، وعندما تدخل في بطولة تتضمن المنافسة في فئات عدة وتخرج بأكثر من انجاز فهنا لابد ان تفتخر وان تؤمن انك تسير بالاتجاه الصحيح”.

المحمدية المعود يفوز بالبرونز لوي ماركيز

110