لام قائد المانيا يسعى لمكان دائم في خط الوسط

فيليب لام

يركز فيليب لام قائد منتخب المانيا لكرة القدم جهوده على اللعب في خط الوسط بشكل دائم وذلك خلال كأس العالم هذا العام وما بعدها لكنه اشار الى ان القرار يعود للمدرب يواكيم لوف ليقرر طبيعة المركز الذي سيلعب فيه بالنهائيات التي تستضيفها البرازيل.

وتحول الظهير الأيمن لام للعب بشكل مفاجيء في قلب خط الوسط مع بايرن ميونيخ هذا الموسم تحت قيادة المدرب بيب جوارديولا ويلعب دورا بارزا مع الفريق البافاري.

وتقلصت خيارات لوف في خط الوسط بسبب الاصابات التي لحقت بباستيان شفاينشتايجر وسامي خضيرة وقال لام إنه سيلعب في هذا المركز في مباراة المانيا الودية أمام تشيلي يوم الاربعاء.

وقال لام للصحفيين يوم الثلاثاء “أشعر براحة في هذا المركز. إنه شيء جديد وسأواجه مواقف جديدة في خط الوسط بشكل يختلف عن مركز الظهير.”

واضاف “يمكنني تخيل ان بوسعي اللعب في هذا المركز في الأسابيع والأشهر أو السنوات المقبلة لكن في كل الاحوال سألعب في المكان الذي يحتاجني فيه المدرب.”

وتابع قائلا “لا يزال هناك عدة شهور قبل كأس العالم وسنرى من يتمتع بلياقة ومن يعاني من اصابة ومن وصل لأفضل مستوياته وفي نهاية الأمر المدرب هو من يتخذ القرار.”

وأصيب خضيرة بتمزق في أربطة الركبة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي وتحوم شكوك حول مشاركته في كأس العالم التي ستنطلق في يونيو حزيران المقبل.

ولا يزال شفاينشتايجر بعيدا عن أفضل مستوياته بعد عودته مؤخرا قبل تعافيه من سلسلة اصابات أبعدته عن الملاعب لشهور.

وقال الجناح لوكاس بودولسكي عن لام “من الممكن توظيفه في أي مكان وهو يقدم دوما افضل العروض. لا يوجد الكثير من اللاعبين في العالم من الممكن توظيفهم في كل هذه المراكز.”

110